للمُدوّنين : 9 أســرار لجذب عدد هائل من الزوَّار لمدوّنتك سريعاً !

Traffic-increase 


التدويــن لم يعد فقط مُجرَّد نشاطاً مُحبباً للموهوبين والمؤلفين وكتاب المقالات – بمُختلف أنواعها – ، بل أصبح فنَّاً حقيقياً بكل ماتحمله كلمة ( فـــن ) من معاني .. فن المُحتوى .. فن التصميم .. فن التسويق .. وفن التعامل مع القراء والمُتابعين ..
لهذا السبب فقط ، تنــجح مُدوَّنات بعينها ، ومواقع مُحددة دون غيرها من الملايين الأخــرى .. لأن هذه المواقع والمدوَّنات شقَّت طــريقها بحرفية وإصــرار للوصول إلى العالميــة .. وإلتزمت بقــوانين ثابتة أدت بها وبأصحابها إلى النجــاح الباهر ، والإنتشار الهائل بين آلاف الزوَّار ..
كالعادة ، دورنا فى أراجيك هو أن نكشف لكم هذه الأســـرار .. لا يوجد عندنا شيئ نخفيه ياشباب !  للمُدوّنين : 9 أســرار لجذب عدد هائل من الزوَّار لمدوّنتك سريعاً !
تريــد أن يتابع مُدوَّنتك عدد كبيــر من الزوَّار فى وقت قياسي ؟ .. نفذ هذه الأسرار حرفياً !
 *************************

السـر الأول : إختــر إسماً مميــزاً

الإنتــرنت عالم واسع .. والقارئ – مهما كان إهتمامه بالمحتوى الذي تُقدمه – ضيق الأفق قليل الصــبر .. ومدوَّنتك حتمــاً لها مُنافسين كبــار بدأوا قبلك وإستمروا ونجحوا .. لذلك ، فإسم المُدوَّنة يجب أن يكون مميزاً وسهلاً للتذكــر بالنسبة للقراء والمُتابعين .. يجب أن يكــون نواة لعلامة مُسجَّلة معروفة فى عالم الإنترنت..
سيفيدك الإسم المميـــز بشدة فى المُستقبل ، بعــد أن تكبر مُدوَّنتك ويكون لها قرّائها المُخلصين !

الســر الثاني : تصميم إبــداعي

صدقني ، لو كنت كاتباً موهوباً غير مسبوق فى التاريخ الإنساني ، وكانت موضــوعاتك لا مثيل لها .. وكلماتك تُكتَب بماء الذهب .. وفي نفس الوقت ، تصميم موقعـــك ردئ أو غيــر مُريح للزائر ، فأنت بإختصار تضيع وقتك ومجهودك وكلماتك وموضوعاتك القيِّمة بلا أي فائــدة !
تذكـــر دائماً : الإنطباع الأول هو الإنطبــاع الأخيـــر ! .. إذا كان إنطباع الزائــر لمدوَّنتك منذ اللحظة الاولى إنطباعاً إيجابياً ، فسوف يظل – بلا شك – مُتابعاً مُخلصاً لمدوَّنتك بإستمــرار .. حتى فى لحظات التراجع والتوقف !

الســر الثالث : وقتـــك .. أو أموالــك !

دعنا نكون واضحين وصُرحاء .. تُريد أن تُطلق مُدوَّنة – مهما كان موضوعاتها – فأنت بالضبط مثل الذي يبدأ مشــروعه الفكـــري والإقتصادي الخاص .. لا يُمكن أن تبدأ مشروع – أي مشروع – دون أن تُعطيه إهتمامك الكامل بشكــل مُستمــر ، وتتعرف على تفاصيل العمل ودقائقها دائماً..
إذا لم يكن لديك الوقت لمُباشــرة مُدوَّنتك ، فيجب أن تخصص جزءاً من مالك فى توظيف كُتاب موهوبين للعمل فى مُدوَّنتك بشكل مُستمـــر .. ويكون دورك هو أن تُباشرهم وتوجههم بإستمــرار ، وتتابع مستوى النجاح الذي يقدمونه للمدوَّنة ..
أما إذا كان لديك الوقت الكافي للعمــل ، فضع فى إعتبارك دائماً ان مُدونتك لن تُصبح شيئاً مذكــوراً إلا إذا اقتنعت تماماً بأهميتها وجدواها .. وانها تستحق أن تأخذ من وقتك ومجهودك بشكل مُستــمر بلا إنقطاع ، وبمنتهى الإصــرار ..
بإختصار : إعطها وقتــك ومجهودك .. أو إعطها مالك وعقلــك !

الســر الرابع : إخـتـــر موضوعاً مُحدداً لمدوَّنتك ..

بعض المُدوَّنات تنتهج منهجاً يُذكــرك فوراً بطريقة عمل ( الشــاورمة ) .. خليــط من أخبار ومقالات متنوعة غير مترابطة إطلاقاً ،  لا تعرف بالضبط مالذي تتحدث عنه هذه المدونة : أخبار سياسية ؟ .. تقنية ؟ .. خــواطر شخصيــة ؟ .. إلخ..
هذا النوع من المُدوَّنات – صدقني – يفشــل فشلاً ذريعاً ، ولا يأخذ من صاحبه سوى المجهــود الضائع بلا طائل .. حدد مُحتوى مُدوَّنتك بشكل واضح ، فى مجال – أو مجالات مُحددة – .. وإبــدأ فى كتابة موضــوعات قيِّمة ذات جــودة عالية بشكل مُستمر ، وبلغة سهــلة وسلسلة وبسيطة جداً يفهمها الجميــع..

الســر الخامس : تســويق نشط جداً !

الأمــر منطقي طبعاً ولا يحتاج إلى شــرح طويل .. أنت لديك مُنتج فكـــري مميز ، كيف توصله للقراء والمهتمين بهذه الموضــوعات ؟ .. هل تتوقع منهم ان يبحثوا عنك ليل نهار وهم مُتشوقين ليعثروا عليك فى النهاية ؟!.. مستحيل طبعاً ..
خذها قاعدة واضحة : لا تبــدأ مدوَّنتك / موقعك دون أن يكون لديك خطة تسويقية مميـــزة لنشــرها على أوســع نطاق ، بكافة وسائل التسويق التقليدية وغير التقليديـــة .. إستعن بخبراء فى التسويق الإليكتروني إذا لم يكن لديك الخبـــرة والمعرفة الكاملة بأساليب التسويق الإليكتروني ..

الســر السادس : أشياء صغيــرة .. تأثيــرها كبيــر..

حاول دائماً ان تهتم بالاشياء الصغيرة التى يتلقاها زائرك أو عميلك بإهتمام كبيـــر .. مثلاً ، إستــخدم إسم الموقع فى كافة المراسلات التى تقوم بها عبر بريدك الإليكتروني .. عندما تقوم بإرسال رسالة بالبريد الإليكتروني ، ضع إسمــك وإسم موقعك وشعاره ( اللـــوجو )  بشكل مُميز فى كل الرسائل التى تخاطب بها المؤسسات أو الزوّار لموقعك..
وغيــر ذلك من الاشياء الصغيــرة البسيطة ، التى يكون تأثيـــرها قوياً جداً على المُتلقِّي ..

الســر السابع : واكــب الأحداث ..

الناس تُحب دائماً الأخبار والمقالات والصــور ، وحتى مقاطع الفيــديو المواكبة للحدث .. لا تُشعرهم أنهم فى عالم ، وأنك فى عالم آخـــر ..
مواكبــة الاحداث تعطي شعــوراً مهما للمُتلقي بأنك تكتب له ( مايــريده هو ).. ماينفعه هو .. وليس ماتريده أنت ، أو مايثيــر إعجابك أنت فقط..
دائماً إعطهم الجديـــد بشكل مُشوٍّق ومُختلف حول الاحداث المُهمة فى الموضـــوع الذي تقوم عليه مُدوَّنتك .. وبشكل مُستــمر بلا توقف !

الســر الثامن : إمنـــح قُرَّاءك فرصة للكتابة لديك !

هذه خُطـــوة شديــدة الاهميـــة ، لأنها تكشف عن التقديــر الواجب عليك لقراء مُدونتك المُخلصين .. إجعلهم يشتركون معك فى كتابة موضوعات بشكل مُستمـــر ، ولا تجعلهم يشعرون أنك فقط موجود لتكتب .. وهم يقرأون..
القراء دائماً أذكياء مميزون ، ولديهم أفكـــار ربما تُضاهي أفكــارك أو تزيــد عليها .. إحتــرم عقولهم ، وقيِّم تجاربهم ، وتشــرَّف بمنحهم المنبــر الذي يُمكن أن يتواصلوا مع الآخرين من خلالــك..
ملحوظة : معنــى أن تستضيف مقالات فى مُدوَّنتك ، هو ان تضع إطاراً عاماً لسياسة النشـــر لديك ، وفق قواعـــد مُحــددة لجودة المُحتوى والصياغة والاسلوب والموضوعات وغيرها .. لتميــز دائماً الخبيث من الطيب !

الســر التاسع : المُحتـــوى هو الملـك !

هــذه الجُملة التى تُلخص كل شيئ ، والتى تعلمتها من صديقي ( ملاذ المدنــي ) فى كل نقاش دار بيننا : المُحـتوى هو الملك .. إعط مُدوَّنتك مُحتوى مميـــز ، وستمنحك آلاف الزوَّار والقراء والمُتابعين المُخلصين ..
قدم لهم مُحتوى يحترم عقولهم .. خبراتهم .. يحترم مُستــويات تفكيرهم المُتباينة ، والتى من الممكن أن تكون أفضل من مُستوى تفكيــرك أنت شخصياً .. لا تُشعــر أبداً قارئك بالملل أو الثــرثرة دون فائدة ..
إذا كنت تعتبـــر أنك تكتب ( أي شيــئ ) .. فالقاري لا يرضى أبداً بأن يقـــرأ ( أي شيئ ) .. القارئ فقط يقــرأ مايفيده ، ومايشعـــر من خلاله أنك تضيف له شيئاً جديداً يُفيـــده أو يستــرعي إنتباهه..
وضعتُ هذه القاعدة فى النهاية لأنها الاهم على الإطلاق .. إبحث عن ( مُحتــوى ) جيد يحـترم عقول مُتابعيك .. أو إصــرف النظـــر تماماً عن إطلاق مُدونة أو موقع ، لأنك فى هذه الحالة تــدور فى نفس الفلك الذي تدور فيه ملايين المواقع الاخــرى التى لا تقدم أي شيئ مفيد على الإطلاق .. أو تحتــرف القص واللصق بلا توقف !
**********************

ملحوظات سريعة :

الأولى : لماذا تسعة أسرار وليس عشــرة ؟! .. ألم يكن من الأفضــل ان نجعلهم عشــرة أسرار ، بإعتبــار أن رقم 10 دائماً يُستــخدم فى مثل هذه الموضوعات ؟!
الحقيقة أنني امقت الإلتزام بالقــواعد في أي شيئ ، حتى فى عناوين المقالات .. يُمكنك أن تجعل هذا هو القانون العاشــر – إذا أحببت – : إكســـر القواعد ! .. لا تلتزم بأي أسلــوب نمطي أو مُكـــرر ، أو وسيلة مُحددة فى عرض موضوعاتك بإعتبار أن  ( هــذا هو الشــائع .. إلتــزم به ! ) ..
إذا كنت من أنصــار نظــرية ” هذا هو الشــائع ” .. فالمؤكــد أن مُدوَّنتك / موقعك سيظل حائــراً فى بحــر الإنترنت لسنــوات طويــلة.. الذين يصلون إلى بــر النجاح فى عالم الإنترنت – أو العالم الواقعي – هم الذين يتَّبعون نظــرية ( هــذا هو الشائع .. لا تلتــزم به ! )
الثانية : النجــاح الحقيقي لا يكــون إلا في بيئــة مُشتعلة بالمُنافسة .. إذا وجدت هذه القوانين مُفيــدة فعــلاً ، فإنشرها حتى يستفيــد بها غيـــرك .. وتذكــر أن نجاحك فى عالم التدوين سيكون ذا مذاق خاص فى حالة عامة من التدوين العربي الجماعي النشـــط والمميـــز ..
الثالثة : إذا كان لديــك أي فكــرة .. أو خبــرة فنيــة تُضاف إلى هذا المُحتوى ، وتساعد المُدونين عموماً – والمبتدئين خصــوصاً – فى نشــر مُدوناتهم بشكل سـريع ومميز .. فضعها فى التعليقات ، ودورنا أن نُبرزها ونناقشها حتى يستفيــد الجميـــع ..

 
هل أعجبك الموضوع ؟

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة لمدونة توين 2017