البيشمركة تشن هجوما لاستعادة بلدة بعشيقة شمالي شرقي الموصل

قوات البيشمركة 

تشن قوات البيشمركة الكردية منذ فجر الجمعة هجوما لاستعادة بلدة بعشيقة شمال شرقي الموصل، والتي يسيطر عليها مسلحو تنظيم الدولة الإسلامية.
وتمكن مقاتلو البيشمركة مدعومين بغطاء جوي من طائرات مقاتلة أمريكية من السيطرة على جبل زرتك المطل على بعشيقة واستعادوا عدة قرى محيطة بها، الأمر الذي مكنهم من فرض حصار على البلدة.
ويبدو أن قوات البيشمركة تسعى أيضاً لبسط سيطرتها على بلدة برطلة القريبة، وذلك في خطوة تهدف إلى تمهيد الطريق مستقبلا للزحف نحو بلدة قره قوش.
وكان غالبية سكان تلك المناطق من المسيحيين الذين فرّوا من تلك البلدات والقرى إلى إقليم كردستان بعد سيطرة تنظيم الدولة عليها في الشهر الماضي.
وكانت القوات الكردية قد شنت هجوما قبل عدة أيام لطرد مسلحي تنظيم الدولة الإسلامية من بلدة زمار في شمال غرب الموصل والقريبة من بحيرة الموصل.
وبدأت الولايات المتحدة شن غارات جوية تستهدف مواقع الدولة الإسلامية في أغسطس/ آب، وذلك بعدما سيطر مقاتلو التنظيم على مدن عديدة في شمال العراق.
وقد تعهد الرئيس الأمريكي، باراك اوباما، الأربعاء بتدمير التنظيم بعدما بث الأخير مقطع فيديو يظهر قطع رأس صحفي أمريكي يدعى ستيفن سوتلوف.
وفي السابق، قطع مسلحو التنظيم رؤوس آخرين، بينهم مقاتلون أكراد وصحفي أمريكي آخر، يدعى جيمس فولي.
وشنت قوات الأمن العراقية، في الآونة الأخيرة، بمساندة قوات كردية ومتطوعين من الشيعة، حملة لاستعادة السيطرة على المدن والبلدات التي وقعت في قبضة تنظيم الدولة الإسلامية.
وتمكنت القوات المشتركة من طرد الدولة الإسلامية من عدة بلدات، لكن التنظيم لا يزال يسيطر على مساحات شاسعة من الأراضي العراقية.
هل أعجبك الموضوع ؟

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة لمدونة توين 2017