فوائد العلكة

أن تناول العلكة بالنسبة لنا هو مجرد عادة, نقوم بها دون تخطيط أو إدراك لفوائدها, إلا أن الحقائق تقول أن فوائدها  لا تقتصر على التسلية, أو التخلص من رائحة الفم المزعجة, و لكنها تتجاوز ذلك بكثير, فما هي فوائد العلكة :-
مضغ العلكة يحسن الذاكرة
تقول الدراسات أن مضغ العلكة يحسن الذاكرة, و يعزز القوى الإدراكية, فإن الفعل المستمر للمضغ و تحريك الفك ينشط مواطن مهمة من الدماغ مثل تلك المختصة بالذاكرة, كما تحسن مستوى السكر بالدم, الذي يعد المحرك الأساسي للدماغ, و يؤدي المضغ أيضا الى زيادة ضربات القلب, وتدفق الأكسجين الذي يحمله الدم الى الدماغ و يخفض كمية CO2, مما يزيد من قدراتنا المعرفية, حتى أن عمل الدماغ يتحسن من 25% – 40% في أثناء المضغ.
و الجدير بالذكر أن هناك دراسة نشرت نتائجها خلال العام, ترى أن تناول العلكة أثناء درس الرياضيات, يزيد من استيعاب الطالب وإدراكة للدرس, و بشكل واضح.
العلكة تقاوم الإجهاد
إن مضغ العلكة يزيد من اليقظة, و يحارب الإجهاد و التوتر, و يرى علماء النفس أن مضغ العلكة هو عبارة عن تفريغ لشحنات التوتر و الغضب, و يزيد الشعور بالاسترخاء.
العلكة تساعد في عملية خفض الوزن
أن تناول العلكة يعوض عن تناول وجبة خفيفة, و العلكة و خصوصا التي لا تحتوي على السكر, قليلة السعرات الحرارية, كما أن مضغ العلكة لمدة ساعة يحرق 11 سعر حراري.
العلكة تسهل الهضم
مضغ العلكة يعمل على تحفير إفراز اللعاب, الذي يعمل على معادلة حموضة المعدة أثناء الهضم, كما يمنع ارتداد الحمض من المعدة إلى المرئ.
العلكة مهمة لصحة الفم و الأسنان
أن إفراز اللعاب بكثافة بسبب مضغ العلكة كما ذكرنا سابق, مهم حيث يطرد اللعاب السكريات و البكتريا من الفم, و من بين الأسنان مما يقي من التسوس, كما يساهم مضغ العلكة في مقاومة تلونها.
هل أعجبك الموضوع ؟

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة لمدونة توين 2017