المجر أصبحت أول بلد يفرض ضريبة على الإنترنت

صريبة على الإنترنت 


تستعد المجر(هنغاريا) لفرض ضريبة اضافية على الشركات التي تقدم خدمة الإنترنت في البلاد، وستكون هذه أول ضريبة بهذا المجال في العالم.
فقد أعلن وزير الاقتصاد الهنغاري ميخاي فارغا يوم الأربعاء 22 أكتوبر/تشرين الأول عن خطط تفترض جباية ضريبة بمقدار 150 فورنت (0.62 دولار) عن كل غيغابايت من المعطيات المتدفقة عبر الإنترنت. وقال الوزير أن هذه الضريبة ستفرض على مشغلي الإنترنت(Provider) الأمر الذي يعتبر امتدادا منطقيا للرسوم الضريبية المفروضة على المكالمات الهاتفية والرسائل النصية التي فرضتها الحكومة المجرية عام 2011.
يقول مسؤولون من الاتحاد الأوروبي إن فرض ضرائب جديدة سيؤدي إلى رفع أسعار الوصول إلى الإنترنت من قبل السكان، وذلك على خلفية واقع أن مؤشرات هنغاريا في هذا المجال لا تصل الى متوسط المعايير الأوروبية.
نبهت شركة Magyar Telecom وهي أكبر مشغل في مجال المواصلات في البلد بأن تطبيق خطط الحكومة في هذا المجال سيوقف مواصلة تطوير شبكة الإنترنت الواسعة النطاق في البلد. من جهة أخرى انخفضت أسعار أسهم هذا الشركة بـ4% خلال يوم واحد من الإعلان الحكومي.
المصدر: RT + موقع ria.ru
هل أعجبك الموضوع ؟

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة لمدونة توين 2017