أنواع إطارات النظارات الطبية

هل أنت جديدة في عالم النظارات الطبية؟

 إضافة إلى الأسئلة المباشرة حول حجم و نمط و لون النظارة الذي يبناسبك؛ هناك الكثير من الأسئلة التي يجب الإجابة عليها عندما يتعلق الأمر بالإطار المحيط بعدستي النظارة. ما هو نوع الإطارات التي تناسبك؟ كيف سيكون مجال الرؤيا من خلال النظارات المؤطرة؟ و هل صحيح أن النظارات غير المؤطرة أقل وزنا من غيرها؟
من المعروف أن النمط التقليدي للنظارات الطبية هو أن تكون العدستان مؤطرتان بالكامل، لكن في الآونة الأخيرة أصبحت هذه النظارات هي الأكثر عصرية؛ بتصميمها الذي تميز بإحاطة العدستان بإطار سميك من البلاستيك، أو المعدن لكنه يزيد من وزن النظارات. من الجدير بالذكر أن النظارات المؤطرة هي الأثقل وزنا من الأخريات، بصرف النظر عن سمك العدسة الذي بالطبع يمكن أن يحدث تغييرا كبيرا في وزن النظارة.
النوع الثاني هو النظارات نصف المؤطرة و التي يغطي فيها الإطار أعلى العدسة و أحيانا الجانبين و هذا النوع لقى رواجا واسعا لكونه يجمع بين العصرية و الموضة و البساطة و الراحة. فعدستي هذه النظارة تكون مثبتة بواسطة النايلون الشفاف. و كما أسلفنا سابقا أن الإطار إما بلاستيكي أو من المعدن.
بالنسبة للنظارات غير المؤطرة تكون العدستان متصلتان بساقين من المعدن فقط و مثبتتان عن طريق مفصلة و يصل بين العدستين جسر معدني رقيق. و يتشابه هذا النوع مع النظارات نصف المؤطرة بأن النايلون الشفاف يحيط عدستيه. تتميز هذه النظارات بشعبيتها الكبيرة لدى مستخدمي النظارات الطبية و ذلك لخفة وزنها و لكونها تسمح برؤية وجهك كله فهي لا تشكل أي عرقلة حول عينيك كالنوعين السابقين.
هل أعجبك الموضوع ؟

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة لمدونة توين 2017